العاب وبرامج ومواضيع منوعه
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الماساه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 92
تاريخ التسجيل : 18/06/2010
العمر : 21

مُساهمةموضوع: الماساه   الأربعاء يونيو 23, 2010 12:50 pm

الماساه
هلا يامرحبا ياحي نظم ٍ عازف للأه
هلا بالحرف وشعوره وشعر ٍ قال موالي
هلا به عد ما نسس هبوب المطلعي والياه
هلا بالقاف لى تسحب مقام ٍ بالدمع سالي
أرحب بالشعر لى جا وراعي الشعر في شكواه
أرحبه تراحيب الطوالع طلعها عالي
ياحي الأخ والشاعر وسيره ..خطوته ..ملفاه
ياحيه وسط خفاق ٍ يقند بالغلى دلالي
تفضل قرب وريّح بحل ٍ معتلي معناه
في برزه لفها قاف ٍ وذوق الحرف فنجالي
سألت وقلت عبدالله أبتخبرك كيف أنساه
وانا في حالتي حاله بهمي وموج غربالي
ياطارق ليه تنبش بي جروح ٍ حزنها تنصاه
وحزن الحزن ياطارق يلاعب حالي ابْحالي
ثلاث أشهر وانا قلبي يردد كلمة الويلاه
وأهات العذاب تلف في نبض الدم وتْتالي
ترضخ بي على همي وهمي ماعرف وش جاه
هموم الكون مجتمعه تعزي الهم باحوالي
على حال ٍ دعيت الله يخفف بالقضا يكفاه
عسى مايصيب به مسلم ولا كافر ولا ضالي
مصيبه حلت وصابت عيوني وكل من أغلاه
أخوي وأسرته وقلبي وابوي وأموي وعيالي
نعم جاني الخبر شاحب يعزيني على بلواه
يعزيني بحادثهم يافال ٍليت هب فالي
يقول الحق ياعبدالله تراهم أصبحوا مأساه
غدى من هو غدى منهم وبعض البعض ما قالي
وقف قلبي من الصدمه وجالت حسرة ٍ تقلاه
وصمت الصمت وذهولي معي في رجف زلزالي
صرخت الله ياالله ياالله ياالله
صرخت وبلوتي تكبْر وكل من حولي أذهالي
ركضت ودمعي يسبقني يدليني على ممشاه
وروحي ميت ٍ فيها كأن بداخلي خالي
ركضت الحزن والخطوه في دربي هالذي غطاه
خبر يتتابع ويحكي أشاعات ٍبنقالي
ألوه .. عبدالله شو صاير .. سمعنا شي ما نهواه
سمعنا عشره من أهلك خذاهم ربك الوالي
وزوّد هاتفي نضحه يزوّد علتّي علاه
يزيد في عددهم ثم ينقصهم ومختالي
وانا والله ياطارق يضيعني الخبر واشلاه
ودربي مسرع ٍ يطوي بدايه حزن ترحالي
وصلت هناك للمشفى وذعري ماعرف مرساه
وصلت اشوف هالعالم وضْول وضك تجوالي
دخلت ابزحمة العالم بممشى مظلم ٍ يكساه
غزير الدم واشلاء ٍ بأهلي تنزف أقبالي
كأني عايش بحرب ٍ وقصف ٍ مختفي ميراه
وأليات تتحرك تنادي بصوت يفّالي
أدور في وسط عيني على اللي خالقي خلاه
أشوف القلب متمدد وحوله خلق تصفالي
لمحت أن الغلا طايح وعزي صاح يا عزاه
أخوي وعزي وتاجي وحيدي ونبض الأمالي
تحوّم خطوتي صوبه تباعد كل من حاذاه
هوى طولي على صدره .. دعيت الله يبقالي
حظنته في حظن قلبي وروح الروح تتلافاه
وراسي كان ع كتفه وصوتي بالنشغ طالي
بعدها قال لي كلمه .. تذكر ربك ورجواه
قضى ربك ياعبدالله وربك بالقضى نالي
أمر مكتوب ذا يومه واحيدك مؤمن ٍ تقراه
تعودتك ياخوي أقوى مثل ما شوف لجبالي
كلامه كان لي درس ٍ كأنه شارح ٍ جدواه
يوضح لي سمو قلبه وكبره لى سكن بالي
سألته والدمع واقف يزاغي عيني ابمغزاه
عساك بخير يامحمد .. عساك بخير ياالغالي
وطمني على الشايب عسى يرمس يعلني فداه
ووالدتي وأهلك والعيال وكل يهالي
يجاوبني بصوت المؤمن اللي ربه قد قوّاه
على بلواه متصبر بصبر ٍ فيه الامثالي
أنا صاحي ياعبدالله وكسري منولد بدواه
وكل من حبهم قلبك هناك "اف" وضع نفالي
خذوهم كلهم عنّي .. خذوهم في أمل نبغاه
غرف الانعاش مليانه ومحّد تم عدالي
سوى من عاش في قلبك في ذا الغرفه نعم تلقاه
مغطى وجهه ونايم مودع دنيته وسالي
"علّي " ودعنا ياخويه "علّي " روّح لفا مولاه
تصدق فارقت روحه ببسمه "اف" عيني تزهالي
قضى مكتوب في عمره وربك للأمر يقضاه
وكل منا ترى ساير على هالدرب زرفالي
سكت فجأه .. وصد صوبي وقال أطلبك تتلقاه
تقوم ابسنه واجب في دفنه وطيب منزالي
تلعثم كلّي وساكت وصمتي بالنظر يقفاه
ورحت أجري على الباقي وسيري كان متخالي
أمشّي خطوتي واتبع لصوت ٍ ونته تصداه
يوديني الصدى واتبع وكني تابع ٍ لالي
هنا ممنوع ماتدخل .. هنا باب ٍ قفل بكاه
هنا موتي .. هنا جرحي .. هنا يعني القدر حالي
جلست بهيبة الصدمه واردّد بالدُعا لله
إلهي لطفك وعفوك تلطّف باللّي يجرالي
أردّد سورة الكوثر بهمس ٍغبنته تحزاه
واقوي روحي ابذكره عسى هالصبر لي يالي
دقايق رعشة ٍ تسكت في نبض القلب لى لفاه
حزن جارف .. حزن جامح .. حزن للنبض مستالي
دفرت الحزن من خوفي دفرته والصبر لزاه
وخطواتي بدات تقوى تصحيني وتسعالي
وبان المشرف القايم على هالوضع في مشفاه
سألته ياخوي ِ شما تبشرني على مالي
ورّد بكلمة ٍ تبكي ودمع ٍ نازل ٍ ع شفاه
قدرنا بس ما نقدر على هالوضع نحتالي
خصوصا ً من نقلناهم في حال ٍ منحرج شفناه
لجئنا للمشافي لي لها قدرات واشغالي
لأنْ لى هم بقوا معنا خذوا ما نملك ونجناه
خذوا طاقات مشفانا .. خذونا بكل الاعمالي
طوارينا بها شكوى وأستنفارنا كفاه
كثر هالكم واعداده وشاف اليوم الاهوالي
عموما ً ما نطول لك وهذا كل ما قلناه
دُعانا وغير مانملك ولا باليد مثقالي
وراحوا كلهم عنّي سوى حالي وقفت أحذاه
أجمّع محنة أفكاري لحل ٍ ليت يطرالي
دقايق في ربع ساعه لفتني فزعة ٍ وجباه
أهل شما بني عمي وأنسابي بني خالي
خذوني في معانيهم وموقفهم معي أحياه
وشفت أن التكافل لى درست اليوم كفالي
توزع كل منهم في مشافي أزمتي بجداه
يجدّون الصبر صوبي بإرسال ٍ ع جوالي
وصارت كل دقيقه تمر في ليل ٍ مظلم ٍ عفناه
على نار البرود اللي يدف الوقت همالي
مابين الهم واللهفه وبين الذكر في دعواه
وبين الكرب واحزانه وبشرى ليت تلفالي
نعم وقتي غدى سيف ٍ يقطّع لوعتي .. ماابطاه
عثرت "اف" عقرب الساعه كثر مالهم ينهالي
عجزت الأنتظار اللي لبس ليل ٍ بدى يجلاه
فجر يوم ٍ يجدد بي سراب ٍ يروي مْحالي
صباح الموت يايومي صباح ٍ نازف ٍ بدماه
صباح الغسْل والفرقا صباح الدفن يارمالي
صباح الحزن يادمع ٍ صباحك منولد منشاه
صباحكِ ليل ياشمس ٍ ولو بالنور شعالي
أصبح والصبح يبدى ليوم ٍ مختلف مبداه
أصبح عالصبر والهم معي في نفس منوالي
يصبحني الخبر نفسه ومابه شي .. يا مااقساه
أبد ما جاب لي أي شي في زحمة جمْع لقوالي
نهاري يمتطي وضعي من البارح على صهواه
ولا بشرى تبشرني ولا قول ٍ تعنىّ لي
هنا بان الشتات المر وخطوات العنا تلفاه
وبانت نظرتي توضح لحال ٍ بات يغتالي
بديت بلملمت نفسي أنقّي مالفكر صفواه
أرتب خط مشواري بجدوى سير مدهالي
أحط للأولويه حد لقبر ٍ طالب ٍ دفناه
وثم جدولت أفكاري لباقي من تبقّالي
يكبّر كل ما فيني في مسجد ممتلى صلاه
ألوْف المؤمنين اللي دعو من قلب ينعالي
مشيت الموكب المؤلم في موج ٍ ينتظر مرفاه
مشيت النعش..والعبره .. ورمل ٍ سال ينكالي
على قبر الطفوله والغلا ياحسرتي حسراه
رحل عني نظر عيني رحل في سن لطفالي
رحل من كان لي دار ٍ تغرد باسمه وتزهاه
رحل راعي الذلايل لى تحن فرقا وتلعالي
وقف صف العزى صوبي وصيوان الحزن رزاه
بوسط القلب متمركز كأنه بيت سوالي
يعزوني على طفل ٍ كفن في داخلي عزاه
كفن عمري .. كفن روحي .. كفن ماظن ينشالي
وقفى كل من عزى وانا واقف وقبر الجاه
أناظر شاهده واعزم كلام ٍ مغتبن جالي
ألا ياقبر لا تظلم ونوّر مرقد ٍ يحضاه
ألا ياقبر وسع له من الضيقات بسهالي
ألا ياقبر فتّح له ورود الروض في سكناه
ألا ياقبر لا تبخل على طفل ٍ تغنالي
ألا ياقبر له يشهد سجود ٍ رافق محياه
صلاة الفجر تشهد له وست بشهر شوالي
ألا ياقبر لو تدري بطيبة قلبه ومصفاه
ألاياقبر وصيتك وصية روض وظلالي
ألا ياقبر خبرني من الباقي بغيت أوياه
ألا ياقبر لا تسكت يكفّي ضيم وخبالي
سكت همس الكلام المر وهمي يبتدي مسعاه
يخطي رايح ٍ يمشي لدار ٍ همها شالي
أفا يادار وش صابك سكونك ِ ساكن ٍ منفاه
خويتي .. وينهم أهلك ِ .. خويتي .. مثل الاطلالي
تعلمتي على الوحده .. تعلمتي على الخلواه
لعاك ِ اليوم ماينفع وصمتك ِ كيف يرضالي
ألا يادار كيف أدخل دهاليز ٍ سِكِنْ تحياه
ألا يادار لا يمكن توطي طبعة أنعالي
طلع همي قبل منّي يسابق خطوتي واعزاه
أنادي همي لاتبعد دخيلك تمشي أحذالي
لأني ما بقالي حد يصاحب وحدتي واسلاه
ياهمي بس وديني معك في سّير ورحالي
مشينا قافلة حزني على سّير ٍ بدى عشواه
مسافات ٍ نعديها ووقتي طي يطوالي
شهر عدى على سّيري وسّيري بالأمل مجراه
وكل يوم ٍ يجي ويمر ونبض الأجهزه .. ألي
في غيبوبه بقى حالي .. ولكن موقفه عداه
بعد ما رجعت أجزائه لبيتي وعاد باكمالي
نعم مّن الإله بْفضل ٍ وصحه وشفى جرحاه
نعم عاد الغلا بيتي .. نعم عادوا هنيّالي
فديت عيونهم والله .. فديت الحب ومن رباه
يعلني ما خلى منهم ولا من حب يربالي
تصدق يا خوي ِ شما هنا همي بدى بغناه
يشاكي من لهم أمر العلاج ولجنة أرسالي
تعال وشوف يا طارق طفوله عجزها توطاه
إعاقات وكراسي زاحمه في البيت مدخالي
طفولتهم غدت كرسي .. واعاقتهم غدت ماذاه
ولابه شي ينفعهم سوى تسفير باعجالي
وهيئه صامته عنهم ومسئول ٍ عزف ليلاه
بعد يوم ٍ .. بعد بكرى .. توصي شي .. كرمالي
يا طارق جيتني شاكي لقلب ٍ طالب ٍ مدراه
وأنا شربكت مشكلتي معك ياطيب الفالي
عساها خففت عنّك هموم ٍ صاحبة ذكراه
وإذا ما خففت عنّك ترى بي حل تمالي
يا طارق عود له وارجع ولا تفكر وتتناساه
لأنه حبك الأول وقلبك عنده ايتالي
كثر ما حبه "حيّس بك " تقول اليوم أنا ماباه
تعودته ومليته وعشته حب وهبالي
يا طارق يكفي اعنادك تحبه وتهجره وتجفاه
ترى الغالي ما يتعوض .. مثّل قالوه عْقالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://amerme4.yoo7.com
 
الماساه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عامر صلاح ابو التين  :: الفئة الأولى :: amerme4.yoo7.com-
انتقل الى: